– طرق الطعام : بحث في ممارسات الصيد في ظفار وببليوجرافيات مختارة – Foodways: Researching Fishing Practices in Dhofar (in Arabic) and Selected Bibliographies

original post: https://mariellerisse.com/2022/02/19/foodways-researching-fishing-practices-in-dhofar-and-selected-bibliographies/

(تصوير: حسين باعمر)

الدافعية  

تطرقت في كتابي الأول للكتابة قليلا عن الصيادين الظفاريين من حيث نظرتهم إلى استقلالهم وترابطهم. و في كتابي الثاني ، كتبت عن شراء الأسماك وإهدائها. وبعد ذلك غيرت تركيزي البحثي إلى المنازل.

في أوائل عام 2021 سمعت نقاشًا بين العديد من الباحثين الذين يعتقدون أن الظفاريون ليسوا مرتبطين بالعالم الطبيعي كما كان الحال في الأجيال السابقة. وقد أكد أحدهم أن رجال ظفار توقفوا عن العمل بأيديهم. كما أخبرني باحث آخر بأنه يتم الآن عن طريق الاستعانة بالعمالة الوافادة كمصادر خارجية في الصيد.

أثار اهتمامي سماع هذا الأمر لأنني أحسبه مهما أن يعرف الباحث كيف يمكن للباحثين المختلفين رؤية نفس المنطقة بطرق مختلفة. يتحدث هؤلاء الباحثون لأناس مختلفين وينظرون إلى قضايا مختلفة عما أنظر أنا إليه أنا. الرجال في مجموعتي البحثية قاموا جميعًا وما زالوا يقومون بأنواع مختلفة من العمل اليدوي ، بما في ذلك الصيد اليومي.

يقوم الكثير من المغتربين بالصيد الاعتيادي في ظفار: يصطاد غير العمانيين من الشاطئ و / أو في قوارب مستأجرة لممارسة رياضة الصيد أو صيد عدد قليل من الأسماك لتناول العشاء. هناك أيضًا عمال وافدون مرتبطون بصناعة صيد الأسماك من خلال العمل على تنظيف القوارب وإصلاح الشباك وتركيب مصائد الأسماك ومساعدة الصيادين في تحميل وتفريغ القوارب وما إلى ذلك.

من ناحيتي كنت أتحدث مع الصيادين الظفاريين الذين يعملون في المدن الساحلية صلالة [المدينة الرئيسية في منطقة ظفار] ، طاقة (28 كم شرق صلالة) ، مرباط (70 كم شرقًا) ، سدح (135 كم شرقًا). ) ، حدبين (167 كم شرقاً) وحاسك (187 كم شرقاً) لأكثر من 15 عاماً. لقد كنت مع رجال ظفاريون في قوارب لرمي الشباك وصناديق الصيد – والتي تسمى محليا قراقير-  وصيد سمك التونة والصيد بالطُعم الحي خلال أكثر من اثنتي عشرة رحلة صيد في القوارب ، فضلاً عن أكثر من 20 رحلة صيد من الشاطئ.  لقد قمت أيضًا بالعديد من الرحلات الاستكشافية بالقوارب. كما سنح لي مشاهدة الصيادين الظفاريون وهم يغادرون ويعودون إلى الشاطئ عشرات المرات واستمعت إلى الرجال وهم يناقشون رحلات الصيد خلال أكثر من 350 رحلات عشاءًا حضرتها. لقد رأيت مرة واحدة فقط عاملاً وافدًا يشارك في رحلة صيد على متن قارب.

ولذلك، عند سماع هذا النقاش بين الباحثين ، فكرت في أفضل السبل التي يمكنني من خلالها تحديد ما رأيته لإضافته إلى المحادثات الجارية حول مختلف الثقافات الظفارية. وكانت إحدى الأفكار توثيق الأنواع المختلفة من العمل الذي يشارك فيه الرجال في مجموعتي البحثية مثل رعي الإبل ، وفكرتي الأخرى هي محاولة ترميز عدد الساعات التي يقضونها يوميًا في الخارج في مواقع مختلفة.  ولكن نظرًا لاستمرار الوباء ، أدركت أنني بحاجة إلى العمل على شيء يمكن القيام به عن بعد. و أردت أيضًا العمل على شيء لا توجد عنه بيانات حالية أو القليل منها.

قررت أخيرًا أن اسأل سؤالًا بسيطًا: كم يكلف الصيد؟ يمكنني إجراء مقابلات على الشواطئ العاصفة من أجل السلامة وخلال بحثي عن الطعام لم أجد أي بحث آخر مماثل في شبه الجزيرة العربية على الرغم من وجود عمل على أنواع الأسماك على طول الساحل العماني مثل:

مسار البحث

تركز معظم الأبحاث حول الصيد على أنواع الأسماك التي تم صيدها وكيفية بيعها. أردت أن أنظر إلى الصيد من زاوية أخرى: كيف يستعد الصيادون الظفاريون لصيد السمك؟ أنا ممتنة جدًا للساعات العديدة التي قضوها معي الأشخاص الذي أعتبرهم مصادري في المعلومات لمراجعة التكاليف والإجابة على الأسئلة خلال العام الماضي. كما أعرب عن امتناني لهيلين ماكبث واللجنة الدولية لأنثروبولوجيا الغذاء والتغذية لتنظيمهما مؤتمر “الأسماك كغذاء: أسلوب الحياة ومستقبل مستدام” المثير للاهتمام للغاية الذي استضافته جامعة ليفربول في سبتمبر 2021 [ http://www.icaf2021.uk/ ].

عندما بدأت بحثي حول تكاليف الصيد ، كنت أفكر في تأطير المناقشة بالحديث عن التكاليف والفوائد غير النقدية لصيد الأسماك ، لكن البيانات التي جمعتها قادتني إلى اتجاه آخر. أولاً ، بالنظر إلى النفور الثقافي من التباهي بالأعمال الصالحة أو الإبلاغ عنها ، لم يكن من السهل إقناع الصيادين بالتحدث عن الكيفية التي يتبرعون بها عن الأسماك في كثير من الأحيان. ثانيًا ، للدهشة ، لم يلاحظ الصيادون أي عيوب في الصيد. كنت أفترض أن الابتعاد عن المنزل لفترات طويلة قد يُنظر إليه على أنه يخلق صعوبات لأفراد الأسرة ، لكن الصيادين أكدوا أنهم إما سيشترون لوازم للمنزل قبل مغادرتهم أو أن أفراد الأسرة الآخرين سيساعدون في إحضار المطلوب .

قضيت معظم وقتي في محاولة لمعرفة تكلفة جميع احتياجات رحلة الصيد ، ولكن المحادثات الأكثر إثارة كانت حول كيفية تقسيم صيد اليوم. في إحدى المقابلات ، تخلصت من سلسلة من الافتراضات المتعلقة بمسألة الأعداد مثل: إذا اصطاد أربعة رجال 100 كيلو من الأسماك ، فكم كيلو سيأخذ كل شخص إلى المنزل وكم سيباع؟

بدأ الأشخاص الذين يساعدونني في بحثي العمل على خلال أشجار قرارات طويلة بينما أردت رقمًا واضحًا. بعد دقائق من الإحباط ، أدركت أنني كنت آتية للموضوع من إتجاه خاطئ لأن نظرتي غير قبلية وغير قائمة على المجتمع. ليست هنالك إجابة على السؤال التالي: إذا اصطاد أربعة رجال 100 كيلو من السمك ، فكم كيلو جرام سيأخذ كل شخص إلى المنزل؟ إنه سؤال لا معنى له لأن كل رجل في ظفار سيأخذ في الاعتبار سلسلة كاملة من العوامل قبل أن يقرر كيفية تقسيم الأسماك مثل عدد الأشخاص الذين يعيشون في كل منزل من منازل الرجال.

أدت محاولتي لتوضيح كيفية اتخاذ القرارات بشأن مشاركة الأسماك والربح إلى العديد من المناقشات الشيقة والتي ترتبط بعملي السابق حول تقديم الهدايا في ظفار (في قائمة المراجع أدناه).

ثلاثة مفاهيم ثقافية اتضحت لي خلال العديد من المحادثات على رياح الشواطئ أولاً ، أخبرني الصيادون أن مالك القارب في أجزاء أخرى من عمان يأخذ نصيبًا مضاعفًا من الأرباح. على سبيل المثال، إذا ذهب 4 رجال للصيد وكان الربح 200 ريال عماني ، سيتم تقسيم المال بخمس طرق ، حيث يأخذ مالك القارب 80 ريال عماني (سهمان بقيمة 40 ريال عماني لكل منهما). بينما في ظفار ، يدفع الرجال الأربعة جميع تكاليف رحلة الصيد أولاً ، ثم يقسمون الأرباح على 4 ، مع أخذ مالك القارب نفس نصيب الرجال الآخرين.

وعلى أية حال، إذا احتاج القارب أو المحرك إلى الإصلاح ، فسيتم سحب هذه الأموال أيضًا من الربح قبل تقسيم الأموال. على سبيل المثال إذا حقق 4 رجال ربح 200 ريال عماني بعد دفع مصاريف الغاز والطعام والطعم. إلخ ، ولكن المحرك قد تم إصلاحه للتو بتكلفة 100 ريال عماني ، ويحصل مالك القارب على 100 ريال عماني. سيتم تقسيم الـ 100 ريال المتبقية بالتساوي بين الرجال الأربعة. [المال لإصلاح القوارب والمحركات أحيانًا يكون مقدمًا من قبل الرجل الذي يشتري المصيد ، ثم يتم سداده من الأرباح المستقبلية دون أي فوائد.]

ثانيًا ، يجب دائمًا تقسيم الأسماك بنفس الطريقة ، حتى لو تم استخدام الأسماك لأغراض مختلفة. على سبيل المثال ، أوضح أحد الصيادين لنقل بأنه (س) أنه غالبًا ما ذهب للصيد مع رجل (ص)  يعيش في منزله عدد قليل فقط من الأشخاص بينما كان لدى (س) أكثر من 25 شخصًا في منزلين قام بتزويدهم بالسمك. قبل بيع المصيد ، سيخصص (س) ما لا يقل عن 3 أسماك كبيرة لعائلته ويضع نفس الكمية جانبًا لـ(ص) وسوف يصر (ص) على عدم احتياجه لكل هذه الأسماك ويصر (س) على أن يأخذ الاثنان حصة متساوية حتى لو كان (ص) لايحتاج هذه الأسماك وسيقوم بتوزيعها على أشخاص آخرين غير عائلته.

أخيرًا ، نظرًا لعملي على بحثي السابق في تقديم الهدايا ، كنت أعتقد أنه قد يطلب الصياد سمكًا إضافيًا ، على سبيل المثال ، إذا كان يخطط للذهاب للتخييم مع أصدقائه وكان يحتاج إلى المزيد من الأسماك. أو قد يرفض اصطياد السمك إذا كان جميع أفراد أسرته خارج المنزل ، لذلك لا داعي لإحضار السمك لتناول العشاء. أو إذا عُرف أن أحد الصيادين بحاجة إلى ذلك ، أقسم الآخرون أن كل العائدات ستذهب إليه أو يمكن للرجل أن يطلب أكثر من نصيبه كقرض. وتساءلت كيف يتعامل الصيادون مع رجل يطلب في كثير من الأحيان المزيد من الأسماك أو المال.

وكانت الإجابات على هذه الاستفسارات هي أن مجموعة من الرجال قد يصطادون معًا لمدة موسم أو عدة مواسم أو لسنوات [يغير الرجال المجموعات بسبب شخص يشتري أو يبيع قاربًا ، ولديه وقت أكثر أو أقل للصيد ، وما إلى ذلك] ولكن مرة واحدة في مجموعة يحاول الجميع الحفاظ على توزيع عادل ومستوى للأسماك والأرباح في جميع الأوقات. لا ينبغي لأحد أن يطلب أكثر من حصته أو يحاول رفض حصته.

إذا احتاج رجل يمكنه سؤال أصدقائه بعد التوزيع. كانت التفاهمات الثقافية التي كنت قد توصلت إليها في السابق تتعلق بالمواقف الشخصية. قيل لي إن الصيد كان “عملاً” ، وضمن “العمل” يجب أن يكون هناك اهتمام دقيق بأن يحصل الجميع على نصيب متساوٍ. يتم ذلك جزئيًا لأن الظفاريون عادة ما يحاولون تغطية مشاكلهم.

أحد الأمثلة التي أعطيت لي أنه إذا ذهب -أ- و –ب- و –ج- و –د-  للصيد واقترح -أ- إعطاءهم ربح اليوم إلى –ب- لأنه سيتزوج قريبًا ، أو على سبيل المثال إذا خطط –ج- لاصطحاب أحد أفراد الأسرة إلى مسقط من أجل حالة طوارئ صحية ولديه بالفعل حاجة أكبر للمال. بدلاً من محاولة تحديد من لديه ما يحتاج إليه ، يتم تقسيم السمك والمال بالتساوي ولكن ليس بمستويات محددة مسبقًا مثل أن يحصل الصياد على 5 كيلوغرامات.

في مرحلة ما ، سأود أن أشارك في المقالات المدرجة أدناه فيما يتعلق بكيفية توافق أبحاث الآخرين مع السياق الظفاري ، لا سيما مع مناقشة لانكستر الممتازة والمفصلة عن الصيد في جعلان والراشدي ومقال ماكلين حول النساء و صيد السمك في الوسطى.

Resources

  • selected bibliography – fish and fishing in Oman
  • related research on M. Risse’s website
  • related publications and presentations by M. Risse
    • books
    • other publications
    • presentations
    • research in partnership with other members of the Dhofar University community

Selected Bibliography – Fish and Fishing in Oman

Al-Jufaili, Saud, Greg Hermosa, Sulaiman S. Al-Shuaily and Amal Al Mujaini. 2010. “Oman Fish Biodiversity.” Journal of King Abdulaziz University 21.1: 3-51.

Al-Marshudi, Ahmed Salim and Hemesiri Kotagama. 2006. “Socio-Economic Structure and Performance of Traditional Fishermen in the Sultanate of Oman.” Marine Resource Economics 21: 221-30.

Al Rashdi, K. and E. Mclean. 2014. “Contribution of Small-Scale Fisheries to the Livelihoods of Omani Women: A Case Study of the Al Wusta Governorate.” Gender in Aquaculture and Fisheries: Navigating Change – Asian Fisheries Science Special Issue 27S: 135-149.

Chittick, Neville. 1980. “Sewn Boats in the Indian Ocean, and a Survival in Somalia.” International Journal of Nautical Archaeology 9.4: 297-310.

Choudri, B., Mahad Baawain, and Mustaque Ahmed. 2016. “An Overview of Coastal and Marine Resources and their Management in Sultanate of Oman.” Journal of Environmental Management and Tourism 7.1: 21-32.

Clements, Frank.  1977. “The Islands of Kuria Muria: A Civil Aid Project in the Sultanate of Oman Administered from Salalah, Regional Capital of Dhofar.” Bulletin (British Society for Middle Eastern Studies) 4.1: 37-39.

Field, Richard. 2013. Reef Fishes of Oman. Gharghur, Malta: Richard and Mary Field.

Gardner, Andrew. 2013. The Amphibians and Reptiles of Oman and the UAE. Frankfurt: Edition Chimaira.

Haines, Stafford. 1939. “Memoir to Accompany a Chart of the South Coast of Arabia from the Entrance of the Red Sea to Misenat, in 50, 43, 25 E. Part I.” Journal of the Royal Geographical Society of London 9: 125-56.

—. 1845. “Memoir of the South and East Coasts of Arabia: Part II.” Journal of the Royal Geographical Society of London 15: 104-60.

Harrison, David. 1980. The Journal of Oman Studies: Special Report 2: The Oman Flora and Fauna Survey 1975. Muscat: Diwan of H. M. for Protocol.

Janzen, Jorg. 1986. Nomads in the Sultanate of Oman: Tradition and Development in Dhofar. London: Westview Press.

The Journal of Oman Studies: Special Report 2: The Oman Flora and Fauna Survey 1975. Muscat: Diwan of H. M. for Protocol.

Kenderdine, Sarah and Tom Vosmer. 1994. “Maritime Graffiti in Oman.” Bulletin of the Australian Institute for Maritime Archaeology 18: 33-45.

Lancaster, William and Fidelity Lancaster. 1995. “Nomadic Fishermen of Ja’alân, Oman.” Nomadic Peoples 36/37: 227-44.

McKoy, John, Neil Bagley, Stéphane Gauthier, and Jennifer Devine. 2009. Fish Resources Assessment Survey of the Arabian Sea Coast of Oman – Technical Report 1. Auckland: Bruce Shallard and Associates and the New Zealand National Institute of Water and Atmospheric Research.

Mendonca, Vanda, Barry Jupp, Musallam Al Jabri, Thuraya Al Sariri and Mohamed Al Muzaini. 2003. National Report on the State of the Marine Environment. Muscat: Ministry of Regional Municipalities, Environment & Water Resources, Marine Pollution and Coastal Zone Management Section.

Morris, Miranda. 1987. “Dhofar – What Made it Different’,” in Oman: Economic, Social and Strategic Development. B.R. Pridham, ed. London: Croom Helm. 51-78.

“National Aquaculture Sector Overview-Oman.”  2019.  Food and Agriculture Organization of the United Nations-Fisheries and Aquaculture Department. http://www.fao.org/fishery/countrysector/naso_oman/en

Omezzine, Abdallah. 1998. “On-shore Fresh Fish Markets in Oman.” Journal of International Food and Agribusiness Marketing 10.1: 53-69.

Omezzine, Abdallah, Lokman Zaibet and Hamad Al-Oufi. 1996. “The Marketing System of Fresh Fish Products on the Masirah Island in the Sultanate of Oman.” Marine Resources Economics 11: 203-10.

Randall, John. 1996. Coastal Fishes of Oman. Honolulu: Univ. of Hawaii Press.

Saunders, J. P. 1846. “A Short Memoir of the Proceedings of the Honorable Company’s Surveying Brig ‘Palinurus,’ during Her Late Examination of the Coast between Ras Morbat and Ras Seger, and between Ras Fartak and the Ruins of Mesinah.” Journal of the Royal Geographical Society of London 16: 169-86.

Serjeant, Robert. 1995. “Customary Law Among the Fishermen of al-Shihr,”in Farmers and Fishermen in Arabia: Studies in Customary Law and Practice. G. Rex Smith, ed. Aldershot: Variorum. 193-203.

—. 1968. “Fisher-Folk and Fish-Traps in al-Baḥrain.” Bulletin of the School of Oriental and African Studies, University of London 31.3: 486–514.

Siddeek, M., M. Fouda and G. Hermosa. 1999. “Demersal Fisheries of the Arabian Sea, the Gulf of Oman and the Arabian Gulf.” Estuarine, Coastal and Shelf Science 49.1: 87-97.

“Sustainable Management of the Fisheries Sector in Oman: A Vision for Shared Prosperity, World Bank Advisory Assignment.” 2015. Washington, D.C.: World Bank Group and Muscat: Ministry of Agriculture and Fisheries Wealth.

Tabook, Salim Bakhit. 1997. Tribal Practices and Folklore of Dhofar, Sultanate of Oman. Unpublished PhD thesis, Faculty of Arts, Exeter University.

Vosmer, Tom. 1997. “Indigenous Fishing Craft of Oman.” The International Journal of Nautical Archaeology 26.3: 217-35.

—. 1993. “The Omani Dhow Recording Project: Sultanate of Oman.” Indian Ocean Review 6.2: 18-21.

Wilkinson, J. C. 2013. Water & Tribal Settlement in South-East Arabia (Studies on Ibadism and Oman). New York: Georg Olms Verlag.

related research on M. Risse’s website: https://mariellerisse.com/

related publications and presentations by M. R. Risse

books

Foodways in Southern Oman. Routledge, 2021

This book examines the objects, practices and beliefs relating to producing, obtaining, cooking, eating and disposing of food in the Dhofar region of southern Oman. The chapters consider food preparation, who makes what kind of food, and how and when meals are eaten. Dr. Risse connects what is consumed to themes such as land usage, gender, age, purity, privacy and generosity. She also discusses how foodways are related to issues of morality, safety, religion, and tourism. The volume is a result of fourteen years of collecting data and insights in Dhofar, covering topics such as catching fish, herding camels, growing fruits, designing kitchens, cooking meals and setting leftovers out for animals.

Community and Autonomy in Southern Oman. Palgrave Macmillan, 2019

This book explores how, in cultures which prize conformity, there is latitude for people who choose not to conform either for a short time and how the chances to assert independence change over time. The main focus is on how the traits of self-control and self-respect are manifested in the everyday actions of several groups of tribes whose first language is Gibali (Jebbali/ Jebali, also referred to as Shari/ Shahri), a non-written, Modern South Arabian language. Although no work can express the totality of a culture, this text describes how Gibalis are constantly shifting between preserving autonomy and signaling membership in family, tribal and national communities.

other publications

“Questions About Food and Ethics,” in Emanations: When a Planet was a Planet. Brookline, MA: International Authors, 2021. 403-408.

“What’s in Your Bag?” Anthropology News. American Anthropological Association. Oct. 30, 2019. http://www.anthropology-news.org/index.php/2019/07/23/whats-in-your-bag-2019-edition/

“Generosity, Gift-giving and Gift-avoiding in Southern Oman,” Proceedings of the Seminar for Arabian Studies 45 (Oxford: Archeopress) 2015: 289-296.

presentations

“The Costs and Benefits of Fishing in Southern Oman.” Fish as Food: Lifestyle and a Sustainable Future, annual conference of the International Commission on the Anthropology of Food and Nutrition, hosted at the University of Liverpool. Sept. 1, 2021.

“Ethical Eating in Southern Oman.” Just Food, virtual conference of the Association for the Study of Food and Society; Agriculture, Food and Human Values Society; Canadian Association for Food Studies and the Society for the Anthropology of Food and Nutrition, hosted by the Culinary Institute of America and New York University. June 12, 2021.

“Foodways in Southern Oman.” for the session “Uncovering Truths, Building Responsibility in A Pandemic: Insights from Emerging Monographs at the Nexus of Culture, Food, and Agriculture.” American Anthropological Association, on-line conference. Nov. 9, 2020.

“Foodways in Southern Oman” (June 23) and “Overview of Community and Autonomy in Southern Oman” (June 16) for the Language and/or Nature in Southern Arabia Workshop, sponsored by Arabic and Middle Eastern Studies, University of Leeds. 2020.

“Foodways and Society in Southern Oman.” British Society for Middle Eastern Studies, University of Leeds. June 26, 2019.

“Accounts from the Journeys of the Brig ‘Palinurus’ Along the Dhofar Coast in the mid-1800s.” Maritime Exploration and Memory Conference, National Maritime Museum, Greenwich, England. Sept. 15, 2018.

“‘Words Mean Nothing’: Fluency in Language and Fluency in Culture in Anthropology Fieldwork in Southern Oman.” British Society for Middle Eastern Studies, University of Wales. July 15, 2016.

“‘A Man Was Always Catching Fish’: Fairy Tale Elements in the Ali al-Mahri/ Johnstone/ Rubin Gibali Texts from Southern Oman.” American Comparative Literature Association Conference, Harvard University, Cambridge, MA. March 18, 2016.

“Generosity, Gift-giving and Gift-avoiding in Southern Oman.” British Foundation for the Study of Arabia’s Seminar for Arabian Studies, The British Museum, London. July 27, 2014.

research in partnership with other members of the Dhofar University community

“Culinary Examples,” photographs by Salma Hubais as part of the Foodways in Southern Oman project, 2019-2020.

“Fishing Boats,” photographs by Onaiza Shaikh as part of the Fishing Practices in Dhofar project, August-December 2021.